طبيب روسي يكشف ثلاث حقائق غير واضحة عن التعب

كشف الدكتور ألكسندر مياسنيكوف ثلاث حقائق غير واضحة عن مشكلة التعب. فما الذي يمكن أن يسبب التعب؟ ولماذا تختفي فجأة الرغبة في فعل شيء ما؟ وهل يمكن للطعام أن يسهم في الشعور بالتعب؟

يشير مياسنيكوف في برنامج تلفزيوني، إلى أن الحقائق الثلاث هي:

الحقيقة الأولى- وفقا له، يسبب الوزن الزائد التعب. ويقول: "إذا أجرى الشخص تصويرا بالرنين المغناطيسي، فسيرى أن قلبه موجود داخل كبسولة دهنية، لذلك هو يعمل بصعوبة. كما أن الكبد موجودة داخل كبسولة دهنية أيضا، أي أنها تتعرض للخنق من الداخل والخارج. ناهيك عن أن النظام الهرموني للشخص الذي يعاني من السمنة يتغير، ما يسبب الشعور بالنعاس والارهاق- متلازمة بيكويك".

ويضيف، كما أن مشكلات النوم وضيق التنفس والشعور الدائم بالضعف، كلها تشير إلى الاضطرابات الهرمونية.

الحقيقة الثانية- يجب أن ننتبه إلى مكونات نظامنا الغذائي.

ويقول: "الطعام الذي اعتدنا عليه يجعلنا نشعر بالتعب. وأقصد ما يأكله الشخص عادة، مثل النقانق والصوصج والمعجنات والوجبات السريعة وهذه جميعها تحرق طاقة الشخص".

ويضيف، مصدر الطاقة مهم جدا. لذلك يجب أن يكون النظام الغذائي متوازنا. الأطعمة الدهنية تحتوي على سعرات حرارية عالية. لذلك يفقد الجسم كمية كبيرة من الطاقة والقوة لهضمها، ونتيجة لذلك يمكن أن يشعر بالتعب والخمول.

ويقول: "يتناول الشخص في أيام الراحة الخضار والفواكه والأسماك، لذلك يتغير كل شيء، ليس فقط لأنه يرتاح من إجهاد العمل، بل لأنه يتناول طعاما سليما. لذلك إذا استمر في تناول مثل هذا الطعام المتوازن، سيشعر بتغير وتحسن حالته". الحقيقة الثالثة-يشير مياسنيكوف، إلى أن ظهور الشعور بالتعب سببه نمط الحياة الذي نتبعه - وفرة المعلومات، والتوتر المستمر، وهذا من الصعب تحمله فترة طويلة. ووفقا له، بعض الأشخاص لا يميزون بين الأمور الرئيسية والثانوية، لذلك يقلقون بشأن أتفه الأشياء.

ويقول: "لا داعي لإضاعة الوقت على أشياء غير مهمة. وهموم الحياة من الصباح إلى المساء "تحفر" في الدماغ. فهيا نرتدي الخوذ. وهيا نفهم ما هو المهم بالنسبة لكل منا، ونحدد الأحداث التي يمكننا تغييرها وتلك التي لا يمكننا تغييرها".

ويضيف، إذا استمر الناس يتفاعلون مع كل شيء بنفس الطريقة، فسوف يصابون بالارهاق العاطفي، ويمكن أن يظهر الاكتئاب كمشكلة إضافية، حيث أن الأعراض الأولى لهذا المرض هي التعب المزمن. "لذلك يجب مكافحته. وللوقاية من الإكتئاب، يجب أن نفهم إلى ماذا يجب أن ننتبه وما الذي يجب تجاهله".

ويشير مياسنيكوف، إلى أن الشعور بالتعب وضعف الجسم، قد تكون أعراض مرض خطير، مثل داء البورليات أو الذئبة الحمراء (Systemic lupus erythematosus)‏. لذلك إذا لاحظ الشخص أنه يعاني من التعب الشديد، ويتحرك بصعوبة فمن الأفضل له استشارة الطبيب، الذي سيخبره بما يجب عمله.

المصدر: فيستي. رو