طيار مصري يبهر البريطانيين بعد هبوطه من أول مرة بنجاح في مطار هيثرو أثناء عاصفة عاتية

تصدر طيار مصري الإعلام البريطاني بعد تمكنه من الهبوط بمهارة وإنسيابية في مطار هيثرو بلندن إثر تأرجح طائرته بفعل العاصفة "يونيس" التي تضرب البلاد. وجلبت العاصفة الأطلسية الشرسة إلى بريطانيا رياحا قياسية وصلت سرعتها إلى 122 ميلًا في الساعة (196 كم / ساعة)، مما أسفر عن مقتل 3 أشخاص وتسببت في اضطراب واسع النطاق. وهذه ظاهرة غير مسبوقة في بريطانيا، في حين ضربت رياح بسرعة تفوق 110 كلم في الساعة مطار هيثرو بلندن. وفي الفيديو المنتشر على مواقع التواصل، يظهر الطيار المصري وليد مراد أثناء قيادته لرحلة مصر للطيران المتجهة إلى لندن وهبوطه بكفاءة عالية أثناء رياح عاتية وظروف مناخية شديدة الصعوية. بينما أفادت صحيفة "تليغراف" البريطانية، بأن طيار رحلة مصر للطيران تمكن من الهبوط في مطار هيثرو بنجاح من أول محاولة للهبوط وقبل الميعاد المقرر له بخمس دقائق. وأوضحت أن قائدي الطائرات الأخرى قاموا بعمل محاولتين إلى ثلاث أو تغيير وجهتهم إلى مطار فرانكفورت بألمانيا. وأعرب المعلقون على الفيديوهات المسجلة لمتابعة حركة الطائرات بمطار هيثرو عن انبهارهم بمهارة قائد طائرة مصر للطيران لقدرته على التحكم والحفاظ على توازن الطائرة وعدم انحرافها والهبوط بسلام وأمان. ويعد مطار هيثرو من أكثر المطارات ازدحاما في أوروبا، فضلا عن أنه ثالث أكثر المطارات ازدحاما على مستوى العالم. المصدر/سبوتنيك