الصين تعلن اتخاذ "إجراءات مضادة" ضد شركتين عسكريتين أمريكيتين

أعلنت الصين اتخاذ إجراءات مضادة ضد شركتي "رايثيون" و"لوكهيد مارتن"، بعد اتهامهما بـ"تقويض سيادة الصين ومصالحها الأمنية بشكل خطير". ونقلت وكالة "شينخوا" عن وانغ ون بين، المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، أن "الشركتين العسكريتين الأمريكيتين تعملان منذ فترة طويلة في مبيعات الأسلحة إلى منطقة تايوان الصينية". وأكد وانغ أن "مبيعات الأسلحة الأمريكية إلى منطقة تايوان، انتهكت بشكل خطير مبدأ صين واحدة والبيانات المشتركة الثلاثة بين الصين والولايات المتحدة، وخاصة بيان 17 أغسطس، وقوضت بشكل خطير سيادة الصين ومصالحها الأمنية، وألحقت أضرارا بالغة بالعلاقات الصينية-الأمريكية، وبالسلام والاستقرار عبر مضيق تايوان". وأضاف أن الحكومة الصينية "قررت اتخاذ إجراءات مضادة ضد هاتين الشركتين الأمريكيتين، وفقا للأحكام ذات الصلة من قانون مكافحة العقوبات الأجنبية، لحماية سيادة الصين ومصالحها الأمنية." وقال وانغ إن "الصين تحث الحكومة الأمريكية والأطراف المعنية مجددا على الالتزام بمبدأ صين واحدة والبيانات المشتركة الثلاثة بين الصين والولايات المتحدة، ووقف مبيعات الأسلحة لتايوان والاتصالات العسكرية مع الجزيرة"، مضيفا أن الصين ستواصل اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة وفقا لتطورات الوضع، لـ"حماية سيادتها ومصالحها الأمنية بكل حزم". المصدر: "شينخوا"