الحكم باعدام مدرس اغتصب 13 طالبة

حكم اليوم الاثنين، على مدرس إندونيسي مذنب باغتصاب 13 طالبة في مدرسة داخلية إسلامية، والتسبب بحمل ما لا يقل عن ثمانية منهن، بالإعدام. وحكم على هيري ويراوان، 36 عاما، بالسجن مدى الحياة في فبراير، في قضية لفتت الانتباه الوطني إلى الاعتداء الجنسي في المدارس الدينية في البلاد، لكن المدعين، الذين طلبوا عقوبة الإعدام، قدموا استئنافا. وقالت المحكمة العليا في باندونغ بمقاطعة جاوا الغربية: "نحن نقبل استئناف الادعاء، وبموجب الاستئناف نعاقب المتهم بعقوبة الإعدام". وقال متحدث باسم ويراوان لوكالة "فرانس برس"، إن ويراوان لم يمثل أمام المحكمة للنظر في الاستئناف. وخلال محاكمته السابقة، تم الكشف عن أن ويراوان اغتصب الطالبات على مدى خمس سنوات، كما تسبب بحمل ما لا يقل عن ثمانية منهن. من جهته، قال قريب إحدى الضحايا لوكالة "فرانس برس"، إن الحكم الصادر يوم الاثنين أنصف الضحايا. وأثارت القضية غضبًا وطنيًا وزاد الضغط على البرلمان للموافقة على مشروع قانون طال تأجيله بشأن "القضاء على العنف الجنسي"، والذي يسعى إلى مكافحة الجرائم الجنسية وتوفير العدالة للضحايا، بما في ذلك حالات الاغتصاب الزوجي. المصدر: أ ف ب