الصفدي: أي محاولة لتغيير وضع الحرم القدسي "لعب بالنار"

قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، إن كل مساحة الحرم القدسي تمثل مكان عبادة خالصا للمسلمين، محذرا من أن أي محاولة لتغيير ذلك هي لعب بالنار. ذكرت ذلك وكالة "عمون" الأردنية، يوم الاثنين، مشيرة إلى تأكيد الصفدي، خلال تصريحات تلفزيونية، أن القضية الفلسطينية في مقدمة الملفات التي سيناقشها العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، خلال زيارته إلى واشنطن. وتابع: "الأردن يواصل العمل على تهدئة الأوضاع بالقدس بجهود مكثفة يقودها الملك عبد الله الثاني"، مشيرا إلى أن الحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي في القدس محل إجماع عالمي. وقال وزير الخارجية الأردني: "الأوقاف هي صاحبة الحق في إدارة الحرم القدسي الشريف"، مشيرا إلى أن الأمم المتحدة أكدت أن الحرم القدسي للمسلمين بكامل مساحته. يذكر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت قال، في وقت سابق، إن بلاده ستتخذ جميع القرارات المتعلقة بجبل الهيكل والقدس دون أي اهتمام باعتبارات خارجية، مضيفا: "سنواصل احترام أبناء جميع الأديان في القدس الموحدة التي تشكل عاصمة لدولة واحدة فقط وهي إسرائيل"، حسب تعبيره. المصدر/سبوتنيك