بايدن يرد على مزاعم زيلينسكي بشأن الصواريخ التي سقطت في بولندا

صرح البيت الأبيض في بيان بأن الرئيس الأمريكي جو بايدن لا يعتبر تصريح الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي دليلا على أن كييف لم تكن متورطة في سقوط صواريخ على الأراضي البولندية.

وأكد بيان البيت الأبيض أن تصريحات زيلينسكي "ليست دليلا".

وكان الرئيس الأوكراني زيلينسكي قد قال في وقت سابق إنه ليس لديه شك في أن كييف لم تكن متورطة في الحادث الذي وقع في بولندا، حيث سقط صاروخان على أراضيها، أسفرا عن مقتل شخصين، ودعا للسماح لممثلي أوكرانيا بالتحقيق في موقع الحادث، مضيفا أنه "يريد أدلة".

وكانت وسائل الإعلام البولندية قد أفادت مساء يوم أمس، 15 نوفمبر، بسقوط صاروخ على أراضي بولندا في مقاطعة ليوبلانا، حيث زعمت وزارة الخارجية البولندية أن هذا الصاروخ روسي الصنع. من جانبه أشار الرئيس البولندي، أندريه دودا، إلى أن وارسو ليست لديها معلومات دقيقة عن هوية الصاروخ الذي سقط على أراضي الجمهورية.

ووفقا لوزارة الدفاع الروسية، لم يتم توجيه أي ضربات على أهداف بالقرب من الحدود الأوكرانية البولندية، ولا علاقة للصور المنشورة لبعض الحطام بالأسلحة الروسية، وكافة تصريحات وسائل الإعلام البولندية حول السقوط المزعوم لصاروخ روسي هي "استفزاز متعمد من أجل تصعيد الموقف".

المصدر: نوفوستي