رئيس الوزراء الهنغاري يكشف حجم الأموال التي تخسرها بلاده بسبب العقوبات

قال رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان إن الاقتصاد في بلاده يخسر 10 مليارات يورو سنويا بسبب العقوبات الأوروبية ضد روسيا نظرا للزيادة السريعة في أسعار الطاقة.

ووفقا له، فإن مثل هذه الخسائر تؤثر سلبا على القدرة على تخصيص أموال من الميزانية للأغراض الاجتماعية، مثل زيادة الأجور أو التخفيضات الضريبية، ولذلك فإنه لا يرى سياسة هنغاريا المناهضة للعقوبات زائدة عن الحد.

وكان أوربان قد صرح في وقت سابق، خلال حديث لإذاعة Kossuth الهنغارية بأن سياسة العقوبات هي الطريق إلى الحرب، مشيرا إلى أن الهدف الرئيسي لبودابست هو تجنب الركود الأوروبي.

المصدر: نوفوستي