مشجعة كرواتية تنتهك المحظور في مونديال قطر

تصدرت إحدى مشجعات كرة القدم التي أطلق عليها لقب "أكثر مشجعي كأس العالم جاذبية" عناوين الصحف بعد ارتدائها لباسا فاضحا في قطر، على الرغم من القوانين الصارمة في البلاد التي تمنع ذلك.

وجذبت عارضة الأزياء وملكة جمال كرواتيا السابقة، إيفانا نول، الأنظار وهي ترتدي فستانا مصمما بعلم بلادها خلال تواجدها في المدرجات لمؤازرة منتخب كرواتيا أمام المغرب في المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي، في استاد البيت الشهير، الذي استضاف المباراة الإفتتاحية للبطولة.

كما نشرت إيفانا نول صورا لجلسة تصوير عبر حسابها على إنستغرام وهي تستعرض مفاتنها بثوب سباحة فاضح "بكيني" يحمل ألوان علم بلادها في شوارع قطر.

وطالب عدد من مستخدمي مواقع التواصل المسؤولين في الشرطة القطرية القبض على إيفانا نول، بتهمة عدم إحترام التقاليد وانتهاك العادات والقوانين المحلية لقطر.

كما تحدثت إيفانا نول خلال إقامتها في قطر، والتجربة التي مرت بها هي وأصدقائها إبتداء من منعهم من الظهور بملابس تكشف أكثر من الركبة والكتف، مرورا بتذاكر المونديال التي حصلت عليها بصعوبة.

وشاركت إحباطها مع متابعيها على إنستغرام الذين وصل عددهم إلى أكثر من 700 ألف مشترك.

المصدر: mirror