كوريا الشمالية تعدم شابين لبيعهما أفلامًا من كوريا الجنوبية

أعدمت شرطة كوريا الشمالية، مراهقين في كوريا الشمالية رميًا بالرصاص لمشاهدتهما وبيعهما أفلامًا من كوريا الجنوبية المجاورة.

 

وتعتبر وسائل الإعلام الأجنبية، أن أي شيء يُعتبر غربيًا، أمر محظور تمامًا في كوريا الشمالية.

 

وينظر كيم جونغ أون إلى كوريا الجنوبية على أنها دولة دمية أمريكية، وهو حساس لأي من وسائل الإعلام التي تعبر الحدود.