نقل مقر شركة الاتصالات العامة من صنعاء إلى عدن

أعلن وزير الاتصالات وتقنية المعلومات اليمني، لطفي باشريف، عن نقل مقر الشركة الدولية للاتصالات "تيليمن" الحكومية إلى العاصمة المؤقتة عدن.

جاء الإعلان في اجتماع الجمعية العمومية للشركة عقد في عدن ثمن فيه الوزير الجهود التي بذلت من قبل وزارة الصناعة والتجارة والجهات المعنية لتسهيل إجراءات النقل.


ولفت إلى أن الشركاء الأساسيين في شركة تيليمن هما المؤسسة العامة للاتصالات بنسبة 75% والهيئة العامة للتوفير البريدي بنسبة 25%.

من جانبه، أوضح نائب وزير الصناعة والتجارة سالم الوالي، أن نقل الشركة إلى عدن جاء باعتبارها مؤسسة سيادية وركيزة أساسية من ركائز أمن الدولة واقتصاد الوطن، مؤكداً وقوف وزارة الصناعة والتجارة في تقديم كل التسهيلات والدعم لوزارة الاتصال ولهذا الصرح السيادي.

فيما اعتبر محافظ عدن أحمد سالم ربيع، قرار نقل شركة تيليمن إلى عدن إنجازاً وخطوة حقيقية في الاتجاه الصحيح، لما لهذا الصرح الحيوي من أهمية تجارية واقتصادية كبيرة في رفد خزينة الدولة.

وتسيطر ميليشيات الحوثي على قطاع الاتصالات في اليمن منذ الانقلاب، بما في ذلك شركات الهاتف النقال.

وتستغل الاتصالات، بما في ذلك الضرائب التي تقدر بنسبة 5%، ورسوم التراخيص لشركات الهاتف النقال لتمويل أنشطتها العسكرية.

فيما يقدر إجمالي العائدات المالية السنوية التي تستحوذ عليها ميليشيات الحوثي من قطاع الاتصالات بأكثر من 94 مليار ريال.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص