«ديلي ميل»: ملك ماليزيا يطلق زوجته ملكة الجمال الروسية

أفادت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، بأن ملك ماليزيا السابق طلق زوجته ملكة الجمال الروسية بعد أسابيع فقط من ولادة ابنهما، حسبما ذكرت «سكاي نيوز».

يأتي خبر انفصال الزوجين، رغم حديث ملكة جمال موسكو السابقة ونجمة تليفزيون «الواقع» عن سعادتها في زواجها الخيالي، في منشورات حديثة، على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأُذهل الماليزيون بالزفاف المفاجئ للملك السابق سلطان محمد الخامس (50 عامًا)، وريانا أوكسانا فويفودينا (27 عامًا)، في العاصمة الروسية، في نوفمبر الماضي.

لكن خبر الطلاق يشير إلى انتهاء العلاقة بين ملكة الجمال والملك السابق، الذي تخلى عن العرش، في يناير الماضي، بعدما طلب إجازة لتلقي العلاج.

وكانت هذه المرة الأولى التي يتنازل فيها ملك عن العرش في ماليزيا منذ استقلالها عن بريطانيا في 1957. ونقلت «ديلي ميل» عن صحيفة «نيو ستريتس تايمز»، في كوالالمبور، أنه تم تسجيل الطلاق بشكل نهائي في الأول من يوليو.

وتشير شهادة الطلاق، التي تحمل شعار ولاية كلنتن، أن الملك السابق طلق زوجته ثلاث طلقات؛ ما يعني صعوبة زواجهما مرة أخرى، بحسب الشريعة الإسلامية.

وكانت تقارير إعلامية روسية ذكرت أن أوكسانا فويفودينا تعرفت على الملك، خلال حفل كبير، بقاعة بارفيخا الموسيقية في موسكو. وأظهرت صور فوتوغرافية فوفودينا تجلس بجوار الملك محمد في ثوب زفاف أبيض، بينما يرتدي هو زيًّا وطنيًّا.

وقيل حينها إن الزوجة اعتنقت الإسلام في أبريل 2018.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص