إنتحار شاب تعرّض لإعتداء جنسي من قبل 3 شبّان بينهم شقيقه

باشر القضاء التونسي التحقيق في واقعة إقدام شاب يبلغ من العمر 21 عامًا على حرق نفسه في محافظة باجة شمال غربي البلاد، بعد تعرضه لاعتداءات جنسية من قبل 3 شبان، بينهم شقيقه.
وأوقفت شرطة المحافظة الشبان الثلاثة، أحدهم شقيقه من الأب ويكبره سنًا، وآخر مستشار بالمجلس البلدي للمحافظة، بعد أن قام الشاب المنتحر بنشر تسجيل فيديو قبل وفاته اتهم فيه الشبان الثلاثة بالاعتداء عليه جنسيًا منذ أن كان عمره 12 عامًا، حسب ما نقلته قناة نسمة التونسية.
واعترف شقيق القتيل فبما نسب إليه، في حين أصرّ المستشار البلدي على الإنكار، واستند قرار إيقافه بعد وجود رسائل مرسلة تم ضبطها على هاتف الشاب القتيل.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص