بين مؤيد للفكرة ومعارض.. دعوة زفاف صادمة تثير جدل على الإنترنت

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي دعوة زفاف صادمة أرسلها عروسين يطلبان من المدعوين سرعة الاستجابة والرد على دعوتهم وتأكيد حضورهم بموعد أقصاه 10 سبتمبر، وإذا لم يستجيبوا ويحددوا موقفهم من الحضور، ثم قرروا المجيء بعد ذلك فعليهم إحضار كرسي وساندوتش خاص بهم لحضور الحفل.

 

وأثارت دعوة العروسين اللذين لم يتم الكشف عن هويتهما، أكثر من ألف تعليق من المتابعين ما بين مؤيد وناقد لهذه الفكرة، حيث رأى بعضهم أن هذه دعوة زفاف صادقة تُجنب العروسين المصروفات الباهظة وتحمل تكلفة إضافية لأفراد لن يأتوا إلى الحفل.

 

بينما علق والبعض الآخر ساخرًا بأنه إذا حضر المدعوون بكراسيهم وطعامهم فهم ليسوا مضطرين لإحضار هدية الزفاف للعروسين؛ لأنهم تحملوا تكاليفهم الخاصة داخل حفل الزفاف.

 

وبعض التعليقات بررت هذا التصرف بأن العروسين يحرصان على توافر مكان للجلوس وطعام لكل شخص سوف يحضر حفل الزفاف، وهذا لن يتحقق إذا لم يتأكدوا من العدد الصحيح الذي سيحضر بالفعل حتى يؤمنوا لهم العدد المطلوب.

 

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي دعوة زفاف صادمة أرسلها عروسين يطلبان من المدعوين سرعة الاستجابة والرد على دعوتهم وتأكيد حضورهم بموعد أقصاه 10 سبتمبر، وإذا لم يستجيبوا ويحددوا موقفهم من الحضور، ثم قرروا المجيء بعد ذلك فعليهم إحضار كرسي وساندوتش خاص بهم لحضور الحفل.

 

وأثارت دعوة العروسين اللذين لم يتم الكشف عن هويتهما، أكثر من ألف تعليق من المتابعين ما بين مؤيد وناقد لهذه الفكرة، حيث رأى بعضهم أن هذه دعوة زفاف صادقة تُجنب العروسين المصروفات الباهظة وتحمل تكلفة إضافية لأفراد لن يأتوا إلى الحفل.

 

بينما علق والبعض الآخر ساخرًا بأنه إذا حضر المدعوون بكراسيهم وطعامهم فهم ليسوا مضطرين لإحضار هدية الزفاف للعروسين؛ لأنهم تحملوا تكاليفهم الخاصة داخل حفل الزفاف.

 

وبعض التعليقات بررت هذا التصرف بأن العروسين يحرصان على توافر مكان للجلوس وطعام لكل شخص سوف يحضر حفل الزفاف، وهذا لن يتحقق إذا لم يتأكدوا من العدد الصحيح الذي سيحضر بالفعل حتى يؤمنوا لهم العدد المطلوب.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص