شيما الحاج تكشف سبب تغيير اسمها بعد أزمة الفيديوهات الجنسية

كشفت الفنانة المصرية شيما الحاج سبب تغيير اسمها الفني إلى اسم شيماء يونس، الذي سيظهر خلال تتر مسلسل "سكن البنات الجديد" بعد أزمة الفيديوهات الجنسية الفاضحة.

وقالت شيما الحاج ردا على سؤال حول سبب تغيير اسمها وفقا لما قالته لموقع "مصراوي" إن تغيير اسمها نابع من رغبتها الشخصية معتبرة ذلك بداية جديدة لها. وأضافت: "محدش طلب مني ده خالص دي رغبتي أنا، وأنا اسمي أصلا شيماء يونس، والحاج ده لقب العيلة أنا حابة إني أكمل بشيماء يونس ممكن يبقى عتبة جديدة بداية جديدة هرتاح أكتر وفكرت أرجع بيه".

وقامت الحاج بتغيير اسمها إثر الفيديوهات غير اللائقة التي انتشرت لها مؤخرا، والتي ظهرت فيها تمارس الجنس مع شخص مشهور. وواجهت شيما الحاج عدة أزمات في حياتها، أبرزها فضيحة الفستان شبه العاري الذي ظهرت به أثناء تكريمها من محافظ بورسعيد، وأدى ذلك إلى مقاطعة والدها لها، وأثيرت أزمة مؤخرا بسبب فيديو جنسي وأدى إلى القبض عليها. وفي يناير 2019 تم القبض عليها مرة أخرى بتهمة الاتجار بالبشر، وتشكيل شبكة دولية لممارسة أعمال الدعارة، وجلب وترويج مخدرات "هيروين" و"الآيس" و"الكريستال"، وتضم القضية 33 متهما تم ضبط 26 منهم بواسطة "الرقابة الإدارية".

المصدر: مصراوي