أول رد دولي على القصف الحوثي لمطار أبها ليلة أمس وسقوط ضحايا

اعلن السفير الأميركي في السعودية، جون أبي زيد، أن الولايات المتحدة تدين بأشد العبارات الهجوم الجبان الذي استهدف مطار أبها.

وقال السفير إن استهداف المطار هجوم جبان وشنيع ضد مدنيين، مقدماً التعازي لأسر ضحايا الهجوم، وتمنياته بالشفاء العاجل للمصابين.

من جانبها أكدت رئيسة وزراء بريطانيا المستقيلة، #تيريزا_ماي، أن "الهجوم الحوثي على مطار أبها جبان وطائش".

وحول الوضع القائم في المنطقة بسبب سلوك طهران، قالت ماي "إن أولويتنا هي التوصل إلى حل دبلوماسي لتهدئة التوتر مع #إيران".

وشن الحوثيون هجوما بطائرة مسيرة على مطار أبها السعودي الدولي، مساء الأحد.

وفي التفاصيل، أعلن المتحدث الرسمي باسم قوات "تحالف دعم الشرعية في اليمن"، العقيد الركن تركي المالكي، فجر الاثنين، أنه عند الساعة (21:10) بالتوقيت المحلي من مساء الأحد، وقع هجوم إرهابي من الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران بمطار #أبها الدولي، والذي يمر من خلاله يومياً آلاف المسافرين المدنيين من مواطنين ومقيمين من جنسيات مختلفة.

وأوضح المالكي أن الهجوم الإرهابي نتج عنه قتيل من الجنسية السورية، وإصابة 21 من المدنيين من جنسيات مختلفة، 13 من الجنسية السعودية، و4 من الجنسية الهندية، و2 من الجنسية المصرية، و2 من الجنسية البنغلاديشية، ومن بين المصابين 3 نساء (مصرية وسعوديتان)، وكذلك طفلان من الجنسية الهندية، وقد تم نقل جميع الحالات إلى المستشفى لتلقي العلاج جراء الإصابات، غادر منهم 3 المستشفى، ولا تزال 18 حالة تتلقى العلاج، من بينها 13 حالة إصاباتهم طفيفة، و3 حالات متوسطة، وحالتان حرجتان، كما تضرر أحد المطاعم الموجودة بالمطار (مطعم ماكدونالدز) بتهشم الزجاج، وتضررت 18 مركبة بالإضافة لبعض الأضرار المادية البسيطة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص