يمني يقود فريق دولي

تمكن فريق هندسة التغيير بالجزائر من  فرض نفسه على الساحة العربية والدولية من خلال اعماله ودوراته ومشاركاته العلمية في الجامعات والمدارس والجمعيات والمحافل؛  حيث ترك بصمة ايجابية في كل نشاط يتواجد فيه.                         هذا الفريق مختص في التنمية البشرية – متواجد بالجزائر- اعضاءه مدربين دوليين واستشاريين اسريين معتمدين من بوابة الاعلام –أكاديمية تطوير الذات الدولية- تم تكوينهم على يد المدرب الدولي د. نبيل صالح وافي من الجمهورية اليمنية –أنه – ابن اليمن الذي استطاع شق طريقه مثله مثل مئات ابناء اليمن المتواجدين في الخارج.   
 البداية الاولى لهذا الفريق في عام 2012م  بدء وليدا بعدد 4 مدربين دوليين في التنمية البشرية – والٱن وصل العدد لأكثر من 200 مدرب واستشاري.         لدى فريق هندسة التغير رسالة في الحياة وهي نشر العلم ومساعدة الاخرين وترك اثر ايجابي فيهم؛ لرفع التحدي ونشر العلم.. ومن اهدافه ان يصبح رقما صعبا في كل المحافل العلمية والثقافية والاجتماعية، وان يساهم في بناء الانسان.
مهما تحدثنا عن هذا الفريق فلن يكفي فالنشاطات التي يقوم بها كثيرة و متعددة منها على سبيل الذكر جلسات علاج جماعي – شبابية – اسرية – زوجية – زيارات ميدانية – حملات توعية – دورات مركزة للمدراس وللجميع المراحل – دورات خيرية وللفائدة المجتمع، دورات عالية المستوى للجامعات الجزائرية والكثير والكثير. 
 نجاحات تحسب للدكتور وافي الذي كان -ومازال -يتمنى ان يخدم بلده الام لكن الجامعات اليمنية رفضت تمنح ذلك الشرف..فاحتضنته الجامعات والمؤسسات العلمية الجزائرية،  لتستفيد من خبراته وامكانياته.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص