من هو القائد المجتمعي ؟

هو الشخصية الاجتماعية الفاعله والمؤثرة  التي تعمل بطواعيه وبشفافيه ويتمتع بثقه المجتمع بأكمله ، حيث يعمل بآليه منهجية تحقق العمل التشاركي مع الاخرين ، وهو رمزيه وهمزة وصل بين المجتمع والمؤسسات.

وتجده أول من يطرح هموم وأحتياجات المجتمع وفقا لحركته ونبضه ، ولديه القدرة الواسعة على التأثير وتحفيز الاخرين للعمل والمشاركه وعلى التحمل والصبر والمرونة في الاداء  مما يعزز  ويسهم في  تلبية رغبات وتطلعات  المجتمع.

القائد المجتمعي قارئ جيد للمستجدات المحلية والاقليمية والدولية ولديه من الخبرات المجتمعية والمشاركات الاجتماعية  في العمل الأنساني الطوعي والخدمي  للانشطة المجتمعية ، ويمتاز ويحظى بعلاقات واسعة على صعيد المجتمع بكل قطاعاته ومنظمات  المجتمع المدني ( أندية ،  مؤسسات ، جمعيات ،  مبادرات  ).

القائد المجتمعي ، أداريا من الطراز الأول يدير ويسير الاجتماعات واللقاءات ، ولديه الكفاءة  والتواصل وأعداد المحاضر والتقارير ويمتاز بمهارة التخطيط والتوجيه والمتابعة والتقييم والرقابة  ولديه  الأمكانيات

في التحليل لاصحاب الموارد ذوي العلاقة والطاقات الفاعلة على مستوى المجتمع المجتمع المحلي..

وكذلك يجيد تحليل المشكلات وأيجاد الحلول وأتخاذ القرارات المناسبه بذلك  الصدد

وبمعنى أدق لديه القدره على الازمات أو الخلافات المجتمعية وأصلاح ذات البين في المشاكل الناجمة أو الصاعدة وتحت مبدأ - أقناع الاطراف المتنازعة دون الحاق ضرر بأحد منهم تطبيقا  لمقولة (لاضرر ولاضرار ).

القائد المجتمعي هو صانع الاقوال والأفكار الى  أفعال واقعه وملموسه ومصمم لمشاريع وواضع لخطط   قادر  على تنفيذها وفق لزمن  محدد ودون تسويف أو مماطلة.

ممثل جيد يمثل المجتمع بصورة لائقه  ، يمتاز بالاخلاق والقيم  الأنسانية في معاملاته مع شرائح المجتمع المختلفة ، ويقوم بأدوار أنسانية في معالجة قضايا الناس وأحتياجاتهم  بصورة سلسه  دون ترفع أو تكبر.

القائد المجتمعي يستطيع التعامل مع الضغوطات ولديه القدرة على التعايش والمساهمه في تحديد أولويات مجتمعه  ويستطيع أن يقدم الحلول والبدائل ويجيد صيانتها في مشاريع مجتمعية ، بحيث يتميز  في التخطيط وجمع الموارد المتاحه لتنفيذ المشاريع من خلال خطط مستدامه يعدها تكون ذو جدوى  وفائده  ، ولديه القدرة على تنفيذها ومتابعتها

 والاشراف عليها.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص