"قاتل صامت" يمكن أن يظهر أولا على أنه شعور بالعطش

العطش هو طريقة الجسم لإخبارنا أن مستوى الماء ينفد، ومن الطبيعي أن نشعر بالعطش عندما يكون الجو حارا أو بعد التمارين، لكن اشتهاء الماء باستمرار قد يكون علامة على شيء خطير للغاية.

ووفقا لهيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية (NHS)، يعد الشعور بالعطش طوال الوقت من الأعراض الشائعة لمرض السكري من النوع الثاني.

ويمكن أن يعاني المريض من داء السكري لفترة طويلة دون اكتشافه لأنه من الصعب تحديد أعراضه، أو غالبا ما يتم تجاهلها، وهو السبب في وصفه بـ"القاتل الصامت".

وتزيد الحالة الخطيرة، الناتجة عن ارتفاع مستويات السمنة، من احتمالات الوفاة، والنوبات القلبية والسكتات الدماغية من بين مضاعفات أخرى، ولهذا السبب من المهم طلب العلاج في أقرب وقت ممكن إذا كنت تشك في احتمال إصابتك به.

وتقول الهيئات الصحية إن الأشخاص يمكن أن يعيشوا لمدة تصل إلى عشر سنوات مع مرض السكري من النوع الثاني - النوع الأكثر شيوعا - قبل التشخيص.

وداء السكري من النوع الثاني يحدث عندما لا يعمل الإنسولين الذي يصنعه البنكرياس بشكل صحيح، أو لا يستطيع البنكرياس إنتاج كمية كافية من هذا الهرمون، وهذا يعني أن مستويات الجلوكوز (السكر) في الدم تصبح مرتفعة للغاية.

وبحسب هيئة الخدمات الصحية، فإن أعراض مرض السكري من النوع الثاني، التي يجب الانتباه إليها تشمل:

- التبول أكثر من المعتاد، خاصة في الليل.

- الشعور بالتعب الشديد.

- فقدان الوزن دون محاولة.

- حكة حول الجهاز التناسلي، أو الإصابة بمرض القلاع بشكل متكرر.

- جروح تستغرق وقتا أطول من المعتاد للشفاء.

- عدم وضوح الرؤية.

وهذه هي العلامات الأكثر شيوعا التي يبلغ عنها عادة أولئك الذين يعانون من هذه الحالة, ولكن هناك عدد من الأعراض النادرة الأخرى التي قد تنبهك لهذا المرض. وتشمل:

- بقع الجلد الداكنة.

- عدوى متكررة.

- حكة في الجلد.

- فم جاف.

- التهيج.

- رائحة الفم الكريهة.

- وخز أو تنميل.

- صحة أسنان سيئة.

المصدر: ذي صن